×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

حادث مؤلم بالداير يؤدي بحياة 7 أشخاص والأهالي يناشدون امير المنطقة

حادث مؤلم بالداير يؤدي بحياة 7 أشخاص والأهالي يناشدون امير المنطقة
الراصد / الداير : 
فجع أهالي الداير بني مالك مساء امس بوقوع حادث إنقلاب وسقوط سيارة جيب تويوتا موديل 2004 في منحدر شديد الوعورة بطريق عقبة العنقه بجبال حبس المؤدي إلى وادي دفا.

وقال شهود عيان أنهم شاهدوا أرتطام السيارة وأنحرافها بالعقبه الساعه 6:30 قبل مغيب الشمس وسقوطها في المنحدر الوعر على أرتفاع 950 مترآ نتج عن الحادث وفاة 7 أشخاص من بينهم 5 أشقاء من أسره واحده من سكان محافظة صامطة والذين قدموا لزيارة مرتفعات محافظة الداير بني مالك.

وقد باشرت فرق الدفاع المدني والجهات الأمنية والإسعافية لموقع الحادث وبمساعدة العديد من الأهالي وانتشال الوفيات ونقلها إلى مستشفى بنى مالك العام بالداير.

وقال العديد من المواطنين بالداير أن الطرق بالقطاع الجبلي خالية من الحواجز الاستنادية ووسائل السلامة والتي هي من أساسيات انشاء الطرقات بالتضاريس الجبلية والتي تمنع من سقوط السيارات في المنحدرات وحماية أرواحهم بعد الله سبحانه وتعالى عند تعرضهم للحوادث،متسائلين ومستغربين تجاهل وزارة النقل وإدارة الطرق بجازان من عدم إنشاء حواجز استنادية في الطرق الجبلية بالقطاع الجبلي بشكل عام،وقالوا ليس هذا هو الحادث الأول الذي فجع به الأهالي من نفس المكان الذي وقع فيه الحادث وسقوط السيارة في الهاوية، بل حوادث عديدة راحوا ضحية تلك الأخطاء والتي لم يتم معالجتها حتى الأن، ولم يتداركوا الجهات المعنية وصناع القرار بجازان ذلك الخلل وحماية الأرواح التي أزهقها ذلك المكان والذي أطلق عليه العديد من العابرين( العبور إلى الجحيم )فإلى متى وأرواح الأهالي رخيصه لا يتم حمايتها بوضع حواجز السلامة لحماية أرواح العابرين من تلك المخاطر والتي تؤدي بحياتهم إلى الموت.

كما جددوا مطالبهم للمسؤولين بإمارة منطقة جازان وعلى رأسهم صاحب السمو الملكي الأمير : محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بزيارة الطرق بالداير والوقوف على تلك الأخطاء الفادحه والتي أودت بحياة العديد من أبناء الوطن ومحاسبة المتسبب في تلك الأخطاء، والمتهاون في أداء عمله بعدم القيام بالواجبات المناطه به والتي حصل على تلك الثقه من قبل ولاة الأمر حفظهم الله.
بواسطة :
 0  0  2540
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر