×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

مندورة : مهرجان جدة علامة فارقة في تاريخ المهرجانات التي تشهدها المملكة

مندورة : مهرجان جدة علامة فارقة في تاريخ المهرجانات التي تشهدها  المملكة
الراصد / جدة : 
أوضح مندورة "ان مهرجان جدة هو علامة فارقة في تاريخ المهرجانات التي تشهدها المملكة حيث بات المهرجان من من أهم الأحداث الاقتصادية في المنطقة مستقطباً السياح والزوار من الداخل والخارج.

وافاد الامين العام ان محافظة جدة والغرفة التجارية الصناعية بجدة وصعت على رأس أولوياتها وأهدافها، أن تصبح مدينة جدة مكاناً للمهرجانات والمنتديات على مدار العام دون توقف، وترى الغرفة حالياً الكثير من المهرجانات والمنتديات، منها مهرجان " جدة الذي يعدّ منذ انطلاقته في عام 1998، أول مهرجان صيفي على مستوى مناطق المملكة ودول الشرق الأوسط، ويشمل فعاليات ترفيهية وثقافية وتسويقية.

واشار الى ان المهرجان حقق خلال السنوات الماضية معرفة أساليب تقنين نقل المعرفة للكفاءات الوطنية في كيفية تنظيم الفعاليات واستيعاب التوجهات الحديثة لإدارة الموارد البشرية ودعم تطبيق أفضل ممارسات الموارد البشرية في القطاعات الأكبر والأسرع نمواً في سوق العمل السعودي، والاستفادة من التطبيقات الحديثة.

كما يهدف مهرجان جدة الذي ترعاه غرفة جدة، إلى العمل على زيادة الحركة السياحية و التجارية في مدينة جدة، والعمل على زيادة نسبة زوّار مناطق المملكة المختلفة وكذلك المعتمرين الذين يأتون طوال العام، بالإضافة إلى وضع مدينة جدة في مكانة اقتصادية مرتفعة، باعتبارها من أهم المدن وأبرزها، وتوعية الجمهور المستهدف بالمهرجان وفعالياته المختلفة، وجذب اكبر شريحة ممكنة من العائلات السعودية والمعتمرين والمقيمين.

وفي جانب اخر قدر الخبراء حجم الاستثمار السياحي في عروس البحر الأحمر وفق آخر الإحصائيات بـ 60 مليار ريال. حيث تربعت جدة على الفكر الاستثماري السياحي لتنوع الثقافات الاجتماعية فيها التي تعتبر عاملاً لجذب السياح والزوار لها.

"ولفت الخبراء "الى أن الدراسات الأخيرة أشارت إلى أن حجم السياحة الداخلية والخارجية خلال العام الماضي بلغ نحو 20 مليون شخص توزعوا بين أداء مناسك الحج والعمرة، وقضاء الإجازات والتسوق وزيارة الأصدقاء والأهل، وتنفيذ بعض الأعمال التجارية والحكومية والخاصة وتسويقها مشيراً إلى أن إنفاق السياح قدر بنحو 3 مليار ريال.
بواسطة :
 0  0  1214
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر