• ×

06:11 مساءً , الثلاثاء 24 ذو الحجة 1442 / 3 أغسطس 2021

وزير الشؤون الاسلامية يرعى ختام البرنامج التأهيلي للقيادات الشابة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
رعى معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ صباح اليوم الأربعاء الثالث عشر من شهر ذي القعدة ١٤٤٢ هـ، ختام البرنامج التأهيلي للقيادات الشابة والذي عُقد تحت عنوان " فأنتم الأمل وبهمتكم يستمر النجاح " وشارك فيه خمسين موظف تم تأهيلهم للإنتقال للمرحلة الثانية وهي الإنضمام لدورات تخصصية في أحد الجامعات التي تم التعاقد معها لإستكمال البرنامج .
وألقى معالي الوزير الدكتور عبداللطيف آل الشيخ كلمةً قال فيها :
في هذا اليوم المبارك ألتقي بنخبة متميزة من أبناء الوزارة، أتمنى من الله أن يُجري الحق على أيديهم، وأن يوفقهم لخدمة دينهم وولاة أمرهم ووطنهم .
وحث معالي الوزير د. عبداللطيف آل الشيخ الشباب على الجد والإخلاص فمن خلاله سيصلون للمناصب العليا، وسيتمكنون من تحقيق أهداف ورؤى ولاة الأمر حفظهم الله.
وأكد معاليه أن المملكة تختلف اليوم اختلافاً جذرياً من خلال ما نراه من الجنسين الرجال والنساء من تنافس بنّاء وخلاّق والذي بإذن الله سيصب في مصلحة الدين والوطن .
وأكمل معالي الوزير بأن كل عمل خلاّق ينتج نتيجة، بما يخدم صاحبه ووطنه وقبل كل شيء هو مأجور، وأن الشباب يجب أن يتسلحوا بالعلم والإخلاص والوطنية لهذا الوطن العزيز على قلوبنا والصبر وتطوير الذات .
ونوّه معاليه بما رآه من الشباب من جد وصدق وأداء، وحذر من أن الفكر المتطرف لا مكان له بيننا، فمرض الفكر أشد من جائحة كورونا فهو دمار للأوطان واستقرارها .
ووجه معالي الوزير الشباب بأنهم مطالبون بإستشعار المسؤولية تجاه دينهم وقيادتهم ووطنهم، وأن الوطن أمانة في أيديهم والأعداء يتربصون به، فالمملكة قبلة المسلمين وبها مكة أطهر بقاع الدنيا وهذا فخر بحد ذاته .
وقال أننا جميعاً في عهد الإمام العادل والملك الصالح سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- تحت رايته وتوجيهاته، وكذلك نحن إخوة لولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -نصره الله- ويجب أن نتأكد جميعاً من أن كل منّا هو أخ لهذا الرجل العظيم، معه رحل الفساد وإنتهت المحسوبيات، كل هذا العمل الجبار من أجل إسعاد المواطن السعودي، مؤكداً أن هذا الرجل خدم الوطن خدمة عظيمة، واصل الليل بالنهار خدمة للدين والوطن والمحافظة على الأمن والإستقرار .
واختتم معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ كلمته بالتوجيه بالإستفادة من القيادات الشابة الذين أنهوا البرنامج من خلال ضمهم للجان الوزارة، وإعداد برنامج تأهيل القيادات النسائية الشابة في المرحلة المُقبلة، سائلاً الله سبحانه وتعالى أن يوفق ولاة أمرنا ويبعد عنهم الشر ويعينهم ، وأسأل الله تعالى أن يحفظ لنا هذا الوطن وأبشروا بالخير.

image

image

image
 0  0  31
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:11 مساءً الثلاثاء 24 ذو الحجة 1442 / 3 أغسطس 2021.