• ×

01:03 صباحًا , الثلاثاء 18 شعبان 1440 / 23 أبريل 2019

مدرسة جوهرة الفكر الأهلية بمشاركة الجدات تفعل (يوم الجنادرية)*

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
امنه صيرم - الراصد - جازان : 
*أقامت مدرسة جوهرة الفكر الأهلية احتفالاً بيوم الجنادرية " 33 "ـ باستضافة الجدات والأمهات بحضور قائدة المدرسة الأستاذة مريم مسلم ومتابعة من مشرفة التعليم الأهلي الأستاذة آمنة صبياني، و رائدة النشاط الأستاذة ابتسام عيسى، ورائدة الشراكة المجتمعية الأستاذة نجود عزي.

وقد بدأ الحفل بالقرآن الكريم، تلاه السلام الملكي ، بعد ذلك ألقت قائدة المدرسة كلمة رحبت فيها بالحضور والجدات المتألقات، تحدثت فيها عن مهرجان الجنادرية الذي يتكرّر كل عام، ويمثّل رسالة صادقة عن الأصالة والعمق اللتين تنبعان من التمسّك بهذا الموروث وقيمه النبيلة المبثوثة في تضاعيفه؛ ذلك أنه يشكّل ملاذاً آمناً نعتصم به بعد الله في ترسيخ قيمنا وهويتنا الأصيلة.

* ثم قدم طالبات الصف أول متوسط أنشودة ترحيبية بالزوار ، أعقبها عرض مرئي عن تراث المملكة و مدنها، فأنشودة خاصة بعنوان "بين الحاضر والماضي". وتتالت الفقرات من أناشيد وأهازيج من قبل طالبات المدرسة تغنوا فيها بالملك والوطن.

*وأقيم استعراض لعدد من الأركان التي أقامها رائدات ومنسوبات المدرسة بدءا بركن البيت الشعبي وما يحويه من التراث العريق، مروراً بالألعاب الجازانية القديمة مثل (الكندي و طاق طاق طاقية ولعبة الكيرم و البربر) وتعرف الحضور على الأكلات الجازانية الشعبية المعروفة بمذاقها الفاخر والرائحة الطيبة مثل (الحيسية والحقنة و المغش والخمير) و أصناف عدة من الأكل، ثم تنقل الحضور بين ركن السوق الشعبي والعشة الجازانية الذي عرف الطالبات فيه بالسوق الشعبي وكيف يختلف من محافظة الى أخرى، كسوق صامطة يوم الإثنين وسوق أبو عريش يوم الأربعاء سوق الصميل، وسوق أهالي الخوبة. أما العشة الجازانية فتعرفوا من خلالها على أهم ما يوجد فيها من القدور الحجرية والقوبا التي هي مخصصة لشرب الماء،* والفناجين الحجرية، والحصري، والجرة، والقعادة التي لا يكاد يخلو منها منزل جازاني؛ تفاخراً بماضيهم الأصيل.

*كما قدم الطالبات في ركن آخر من المهرجان الزفة الخاصة بالعرس في الماضي للعروس الجازانية وتزينها بالخضر والكادي، وروائح الطيب والفل، وطريقة التخييل بها بين الحضور؛ مما كان له أثره في رسم البهجة على وجوه الجدات والأمهات وهن يستعدْنَ الذكريات لهذه اللحظات الجميلة، متمنين أن يحافظ الطالبات على تراث الآباء والأجداد. هذا و شاركت الجدات بإلقاء بعض القصائد من الماضي، وقدموا شكرهم لقائدة المدرسة والمعلمات والإداريات على مابذلوا من جهد واهتمام بتراث وثقافة مدينة جازان والمدن الأخرى.

وختم الحفل بفقرة مختلفة تماماً حيث قدم عدد من الطالبات مسرحية عن جنودنا البواسل على الحدود وما يقدمون من أجل راحتنا وأمننا واستقرارنا، دفاعاً عن هذا الوطن الغالي. وشكرت بعدها قائدة المدرسة الحضور، وقدمت الهدايا والتكريم للإعلاميات الحاضرات سائلة الله لهم التوفيق. وقد أقيمت وجبة غداء خاصة بهذه المناسبة مقدمة من الأسر المنتجة المشاركة في الحفل؛ تقديراً لهذه الفئة التي تحتاج منا العون والمساندة؛ لترقى وتصل بنفسها الى مجال ريادة الأعمال والتي كان لها الفضل بعد الله عز وجل في إنجاح حفل هذا اليوم.

image

image

image

image

image

image
 0  0  107
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:03 صباحًا الثلاثاء 18 شعبان 1440 / 23 أبريل 2019.